من أدب المقاومة رسائل الموبايل رقم ٣٨
تهنئة للشعب العراقي بذكرى عروس الثورات ٨ شباط ١٩٦٣

 

 

شبكة المنصور

أحمد شهاب

ثورة 8 شباط 1963 هي ثورة كل الشعب العراقي على الطغاة والشعوبيين، وكل أعداء الأمة العربية. وتفجيرها بقيادة حزب البعث العربي الاشتراكي، الذي واجه القمع والاضطهاد في المرحلة التي سبقت تفجيرها، يوضح مدى قوة وصلابة هذا الحزب القومي العربي، الذي يمثل كل الشعب العراقي، ومثلما واجه الاضطهاد سابقاً فانه يواجهه اليوم من قبل المحتل والصفويين وكل أعداء العروبة والإسلام، وسينتفض وهو يتحالف مع كل القوى الوطنية والقومية والإسلامية المناهضة للاحتلال، ويحرر العراق بعون من الله.

في ذكرى عروس الثورات،نستذكر إضراب الطلبة الذي سبق إعلان الثورة، والذي أعلن سقوط الدكتاتورية، واليوم فصائل المقاومة الوطنية والقومية والإسلامية تعلن أيضاً أن النصر تحقق ولم يبق إلا إعلانه، لذلك تبادل كل الوطنيين العراقيين رسائل التهنئة بهذه المناسبة، ومن ضمنها هذه الرسائل:


عروس طول العمر يذكرونج الطيبين
أهل ألوفه والعزم عل الطول متحزمين
رب العرش بالسما يحميج وتعيشين


أتبشر خويه أتبشريوم النصر صار كَريب

عروس طول العمر بكَلوب كل طيب
ذكراج يوم الفرح يبقه عطر طيب
ثوار ولدج بقو فرحي بنسل طيب


عرسج يعيد الفرح بشباط من كل عام
وألسنه أعلن خبر النصر هذا العام
البعث كل الشعب مو خاص هوَّ عام
البعث نبعه عذب وأصله نسل طيب

 

كيفية طباعة المقال

 

شبكة المنصور

الاحد / ١٣ صفر ١٤٣٠ هـ

***

 الموافق ٠٨ / شبـــاط / ٢٠٠٩ م