بيان الاتحاد الوطني لطلبة العراق في ذكرى العدوان الغاشم




شبكة ذي قار

 

بيان الاتحاد الوطني لطلبة العراق في ذكرى العدوان الغاشم

في كل عام يتجدد الألم وتتزاحم الذكريات في يوم الغزو الامريكي الغاشم على عراق العروبة والاباء.. ففي مثل هذا اليوم من عام 2003  بدأت الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها الظالمون غزوهم للعراق بدعم دولي تكالب في حقد دفين منذ ازل بعيد . كانت مبررات هذا العمل العدواني تحاول بشتى الطرق تعبئة وتحشيد كل قوى الشر في العالم لضرب تجربة العراق ومنعه من تحقيق برامجه التنموية ونهوضه القومي ، من خلال حجج وفبركات أثبتت الأيام عدم صحتها  . وتحت تلك الذرائع الماكرة حشدت جيوش التحالف البالغة اكثر من ٣٤ دولة ضد العراق بقيادته وجيشه وشعبه ودقت طبول الحرب معلنة بدأ الحرب التي اطلق عليها الرئيس الشهيد صدام حسين رحمه الله تعالى بحرب الحواسم ورغم الفروقات الكبيرة بين إمكانية الطرفين العسكرية الا ان العراقيين ابلوا بلاء حسنا وقدموا التضحيات الجسام وبذلوا أرواحهم دفاعا عن حياض الوطن وارضه وترابه وشعبه وتاريخه العريق وبدأت مع الحرب وبعدها مقاومة شرسة اثبتت ان ارض الوطن غالية ودونها يهون كل شيء.. ومع دخول جحافل جيوش الاحتلال استمرت المقاومة البطلة بالتصدي إلى ان أجبرت المحتل ان يلملم شتاته ويرحل خائبا خاسئا بعد أن ذاق الويل من ضربات المقاومة العراقية البطلة.. وعلى رأس  المقاومة العراقية شهيد الحج الأكبر الرئيس صدام حسين ورفيق دربه الرفيق المجاهد عزة ابراهيم رحمهما الله تعالى واسكنهما الجنان العلى مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين وباقي جيوش المقاومة البطلة بمختلف مسمياتها وانتماءاتها.. لقد قدم الشعب العراقي طوال فترة الاحتلال الغاشم  ومنذ أعلان الحرب تضحيات جسام اكد فيها العراقيون ان الدفاع عن الوطن هو واجب مقدس وان ارض العراق طاهرة لا تدنس من الغزاة.. ولا زال شباب وطلبة العراق مستمرين بمقاومتهم ورفضهم للذل والهوان ولكل أساليب المحتل وذيوله وأعوانه وسيبقى طلبة وشباب العراق كما هم جبال رواسي ثابتون في العقيدة والمبادئ مضحين بالغالي والنفيس لأجل ان يبقى العراق موحد من أقصاه إلى اقصاه .ز

عاش العراق بترابه وسمائه وشعبه ابيا شامخا

عاشت فلسطين حرة عربية ابية .

الرحمة والخلود للقائد المجاهد الشهيد صدام حسين.. ولرفيق دربه الرفيق المجاهد عزة ابراهيم .

الرحمة والمغفرة والخلود لجميع شهداء العراق الحبيب .

 

المكتب التنفيذي

للاتحاد الوطني لطلبة العراق

19/3/2022





الاحد ١٧ شعبــان ١٤٤٣هـ - الموافق ٢٠ / أذار / ٢٠٢٢ م


اكثر المواضع مشاهدة

مجاهد العراقي - رسائل مضحكة مبكية كما وردتني ... ( الرسالة الرابعة عشر ) بشرى سارة للعراقيين .. نائبة ( شُجاعة وحبابه ) تحل مشاكل المهجرين وتواجه الفساد والمفسدين بمناسبة عاشورا
نسر العراق - صور / تدمير مبنى كلية الزراعة والغابات جراء القصف الشديد من طائرات التحالف خلال المعارك التي شهدها مجمع جامعة الموصل
أحمد صبري - عندما ينتخي صابر الدوري لنجدة طفلة كربلائية وهو رهن الاعتقال ؟
حفيد صلاح الدين - سـلامــات نضــال الشبيـب
علي الأمين - في ذكرى الميلاد الميمون
زامل عبد - يهود بلاد فارس ( إيران ) ودورهم حقائق ودلالات - الحلقة الخامسة
المنشور اليومي لمجموعة نبض العروبة على الواتس اب - حملة مناهضة تشريع تجريم البعث في العراق
شعر عادل الشرقي - أراجيز الغضب ( ٢ )
أ.د. كاظم عبد الحسين عباس - قوانين الشعب والثورة
الرفيق أبو أيمن عضو مكتب العلاقات الخارجية القطري - برقية الرفيق أبو أيمن عضو مكتب العلاقات الخارجية القطري في ذكرى تأسيس بعثنا العظيم
مكتب الثقافة والاعلام القومي - نعــــــــي مفكـــــــر عــــــروبــــــــــي
صــورة - عصابات الاحزاب الفارسية تغلق ابوابها وتكتفي بتعليق الشعارات ( حزب الجعفري في السماوة اغلق ابوابه وفر اتباعه )
الرفيق ذو الفقار علي البابلي - نعــي المنــاضـــل جبـــار مهلهـــل
شاكر عبد القهار الكبيسي - رؤوف بيك الكبيسي بصمة لا تمحى من ذاكرة التأريخ / ٣
الرفيق مسؤول واعضاء تنظيمات الفرات الاوسط - تهنئة الى الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي
أحدث الاخبار المنشورة
٢٧ / كانون الثاني / ٢٠٢٤