شبكة ذي قار
عـاجـل













ليس من طبعي الرد على بعض تفاهات من يسمونهم كتاب او اشباههم ،ولكن حين كنت اتصفح بريدي الخاص ارسل لي احدهم مقالاً. ومن خلال سطوره عرفت ان صاحب المقال يرد على سؤال له يقول السؤال: (" يعني بشرفك هسه أحسن، لو وكت صدام أحسن ؟؟" ). ولان السائل والمسؤول اغبياء فان صاحب المقال اعتبر هذا السؤال ( غبي ) واخذ يتهجم على النظام الوطني وهو يرى ان فرح السائل انتصار بعد ان ادان العملية السياسية المخابراتية من خلال هذا السؤال المقارنة. ولان صاحب المقال احمق اعتبر اجراءات النظام الوطني عبارة عن ( (حماقات سياسية )) وفي خضم تهجم هذا الدعي الاحمق والغبي تناسى حجم الانجازات التي حققها النظام الوطني عبر سنوات تجربته. وتناسى ايضا حجم العداء الذي كان يتعرض له من قبل القوى الهيمنة العالمية واذنابهم مثل النظام الايراني وبعض الانظمة العربية الحاملين للجنسية العربية .

 

أن (( الاعتداء الممنهج )) الذي يتحدث به لأجل ان يوحي بثقافته السطحية. هو فعلا اعتداء ممنهج تعرض العراق بعد قرار التأميم الخالد . وبعد سلسلة اجراءات بموجبها تم القضاء على شبكات التجسس الذين كانوا يمدون الاعداء بالمعلومات عن العراق ومن ثم توالت الحداث والتآمر على النظام الذي اراد يجعل من العراق في مصاف الدول المتقدمة بحلول عام 1982 .غير ان القوى العالمية لم تعطيه المساحة لذلك فخلقت له الحروب المتسلسلة من اجل اجهاض أي مسعى لبناء العراق. يقول الكاتب الغبي (( يا احمق لا تسألني لما يأتمر حكام اليوم بدول "الجوار" فقد نسيت أنهم هجروا إليها أطفالاً حاقدين )) وانا اقول له لماذا هجروا ان كان فعلا هجروا . اليس لان هم وابائهم كانوا مطيه للأجنبي .{ يا غبي} ويقينا انت واهلك واحد من تلك المطايا التي ركبها نظام الملالي الذي تحاول الدفاع عنه ... ايها الارعن اعطني مثلا واحد عن سحل الاكاديميين .. ألا تعرف كم هو الاهتمام الكبير بمجال التعليم، فقد تم إنشاء مدارس وجامعات جديدة ومتطورة ودعم وتطوير ما هو قائم منها، وأصبح التعليم مجانيا بالكامل من الروضة حتى الدراسات العليا، كما انه كان يوفر السكن والكتب للطلاب دون مقابل، كذلك كان يوفر بعض المخصصات المالية للطلبة العراقيين الدارسين في غير محافظاتهم، في ثورة تعليمية لم تشهد الساحة العربية مثيلا لها في تاريخها، كما ادخل الحاسوب للجامعات العراقية منذ منتصف السبعينات قبل أن تعتمده دول عربية أخرى تدعي الآن بأنها متطورة ومواكبة للعصر، كما تم توفير كل المستلزمات والأجهزة لترقى الجامعات العراقية بمستوى الجامعات العالمية المتقدمة كي يتواصل الطالب العراقي مع غيره من الطلاب في الجامعات الأخرى المتقدمة. كما أننا لا ننسى الدعم المادي والمعنوي الذي كان يحصل عليه الطالب العربي الدارس في الجامعات العراقية، فعلى سبيل المثال لم يكن الطالب العربي يدفع أقساط جامعية وكان يعفى من ثمن الكتب الجامعية وكان يوفر له سكن مجاني مريح ويصرف له دعم مالي ليساعده على العيش بعيدا عن أهله ووطنه.


يتكلم عن التكنقراط والعلماء ألا تعرف ان الكثير من قادوا مؤسسات الدولة العراقية ابان النظام الوطني لم يكونوا بعثيين . لا اريد هنا ان اجعل منك بطلا مثقفا وانت اساسا لا تعرف قيمة بناء دول على اسس حضارية وتسفه التاريخ وتنتقص من شعب عظيم حين تصفهم حاشاهم (( بالبعورة )) فانك والله (( اصغر من قرد ذليل ختم على فمه بما تخرجه ماخرته )) انت وامثالك ممن باع شرفه للأجنبي في الوقت الذي كان شعبه يأن تحت اجراءات تأمريه مقيته . نعم لا يمكن الى أي احد ان الحروب اكلت من شبابنا الكثير . ولكن من الانصاف ايضا ان نعي مسببات تلك الحروب التي يكرهها القاصي والداني . وان كنت عراقي حقا وهذا مشكوك به عليك ان تعرف (( عدد المبادرات التي اطلقها العراق وقف اطلاق النار على سبيل المثال مع ايران تجنبا للحرب وانهاء مأساتها )) غير ان خميني اللعين وشلته رفضوا تلك المبادرات الى ان تجرعوا السم على يد شباب العراق. وان كنت منصفا ايها الغبي ممكن تعدد لي مناقب نظامك الجديد مطية الاحتلال ...؟ او تقول لي حجم الدمار الذي شمل البلاد .؟ او تكلمني عن النظام الصحي والتعليمي وغيره .؟ يقنا لا تستطيع لا العراق الان في عملية تخريب ممنهج من قبلكم واسيادكم. واخيرا اعترف النكرة ( لؤي الملائكة ) واسمه يدل على كذبه اقول اعترف حين قال ((( أخيراً وليس آخراً ... ومن باب " الأعتراف بالخطأ فضيله" يجب أن اعترف باني لست باقل حماقةً من صاحبي السائل .. فما أكثر حماقةً من الأحمق إلا مصاحبته .. )) وانا اقول خين تكون كذابا واحمق فيقينا انت ( ديوث ))..

 

 





الاحد ٢٣ رجــب ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٠٢ / حـزيران / ٢٠١٣ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب داود الجنابي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة