شبكة ذي قار
عـاجـل













ايران ومعها اقزامها الناعقين بالعربية وعلى رأسهم سماحة السيد حسن نصر الله ومن لف لفهم من الشيوعيين ( الاثني عشرين ) والقوميين ( القميين ) يقولون ان داعش هم من يفجرون المفخخات وهم من يشقون الصدور وينبشون القبور وانهم تحالفوا مع بشار الاسد للقضاء على هؤلاء المجرميين وان المالكي اصبح يتموضع الان في جانب محور الممانعة اي انه اصبح ممانعاً عتيداً وانه الان يخوض معركة تحرر وطني ضد العصابات الاراهبية في العراق كونه نظام وطني منتخب !!!!!!

 

وانا هنا اريد ان اعيد تموضع حذائي لادوس على كل هذه المزاعم ولدي سؤال هنا ؟؟ من اول من ابتدع طريقة التفجير بالمفخخات ؟! اليكم الاجابة بالتواريخ


1- المؤسسة العامة للاذاعة والتلفزيون عام 1980 تفجير بشاحنة مفخخة من قبل حزب الدعوة واعلن مسؤوليته عنها بعد الحادثة بساعة من اذاعة الحزب بطهران

 

2- سيارة مفخخة عام 1981 تفجرت في كراج وزارة التخطيط العراقية ويعلن حزب الدعوة مسؤوليته عنها من ايران


3- تفجير مفخخة في سينما البيضاء في بغداد الجديدة عام 1981 ايضا حزب الدعوة من ايران يعلن مسؤوليته عنها

 

4- تفجيرات المستنصرية واعلن حزب الدعوة مسؤوليته عنها .. ونفذها سمير غلام


5- تفجير مقابل مبنى وزارة الاعلام العراقية القديمة في الباب الشرجي واعلن حزب الدعوة مسؤوليته عنها


6-سيارة مفخخة تفجر وكالة الانباء العراقية عام 1980 في ابو نواس كل ذلك تقف خلفه ايران وحزب الدعوة الحاكم اليوم في بغداد .... اذن هم اصحاب المفخخات وليس غيرهم ..هذه ثقافة المجوس لاغيرهم لم نسمع قبل ذلك التاريخ من فجر مفخخة

 

7- في الحرب العراقية الايرانية كان الخميني يعطي مفتاح للجنود الايرانيين صغار السن ( الاطفال ) ويدعي انها مفاتيح الجنة فهل عرف التاريخ دجل وكذب وتقيا واستخفاف بعقول البشر اكثر من هذا السلوك ؟!


فهل عرفتم من هو الارهابي وهل عرفتم من هم شاقي الصدور ونباشي القبور !!! فلماذا تعتبر داعش ارهابية بينما يحكم حزب الدعوة الارهابي العراق ويدعي بعض المخطوفين ذهنياً انه حزب ممانع !!! ليس هنالك اي سبب سوى استشراء السرطان الصفوي في جسد الامة وان بعض العقول العربية افسدها التومان والشيكل والدولار وبيعت بثمن بخس في سوق الناخاسة الفكري فاصبحت تمارس صنوفاً من اللواط الفكري ممتزجاً ببعض الزنا الاخلاقي فنتج عنه مخلوق فكري شاذ اسمه محور الممانعة الذي اصبح يتسع حتى للعملاء الذين جاءوا على ظهر الدبابة الامريكية !!!!! لتسقط الممانعة المزعومة وليسقط محورها الصفوي المزعوم وليحيا العراق حراً عربياً موحداً عصياً على الصفيويين الاوغاد ولتحيا المقاومه العراقية الابية الحامل الحقيقي للمشروع العربي النهضوي







الاربعاء ١٩ ربيع الثاني ١٤٣٥ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٩ / شبــاط / ٢٠١٤ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب باسل بشابشة نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة